User IP105.33.201.115
Submission DateDecember 1, 2020
Nominator Personal Information
Namemohamed almehresawy
EmailEmail hidden; Javascript is required.
Gender
  • Male
Phone01273377232
CategoryUniversity President
Organizationinfo@azhar-ali.com
NameMohamed elmehresawy
Nominee Information
EmailEmail hidden; Javascript is required.
Gender
  • Male
OrganizationThe World Association of Al-Azhar Graduates
Phone01273377232
Achievement brief

تأسست المنظمة كجمعية أهلية غير حكومية، مُشهرة بجمهورية مصر العربية، وفقًا للقانون المصري تحت رقم (7145) لسنة 2007 م، الموافق 1428هـ، على يد مجموعة من كبار علماء الأزهر الشريف في مصر ومختلف دول العالم، وفي مقدمتهم فضيلة الإمام الأكبر الراحل الأستاذ الدكتور/محمد سيد طنطاوي ـ شيخ الأزهر الشريف السابق، وفضيلة الإمام الأكبر الأستاذ الدكتور/أحمد محمد الطيب ـ شيخ الأزهر ـ رئيس جامعة الأزهر آنذاك، وفضيلة الأستاذ الدكتور/محمود حمدي زقزوق ـ عضوهـيئة كبار علماء الأزهر الشريف، ومجموعة أخرى من علماء العالم الإسلامي في مقدمتهم: الأستاذ الدكتور/عمر عبد الله كامل ـ المفكر الإسلامي، الأستاذ الدكتور/السيد علي الهاشمي ـ مستشار رئيس دولة الإمارات، الأستاذ الدكتور/أبو لبابة الطاهر حسين ـ أستاذ التعليم العالي بجامعة الإمارات العربية المتحدة، الأستاذ الدكتور/محمد يوسفهـاجر ـ أمين عام المنظمة الإسلامية بأمريكا اللاتينية والبحر الكاريبي.
يرأس مجلس إدارة المنظمة العالمية لخريجي الأزهر فضيلة الإمام الأكبر أ.د/أحمد محمد الطيب ـ شيخ الأزهر الشريف، ويتولى فضيلة أ.د/محمد المحرصاوي ـ رئيس جامعة الأزهر، منصب نائب رئيس مجلس الإدارة للشئون العلمية والثقافية، كما يُضم مجلس إدارة المنظمة في عضويته كل من السادة أصحاب الفضيلة: أ.د/شوقي علام ـ مفتي الجمهورية، أ.د/إبراهيم الهدهد ـ رئيس جامعة الأزهر سابقًا، أ.د/عبد الدايم نُصير ـ مستشار شيخ الأزهر للشئون الثقافية والتعليمية.
تعمل المنظمة على تطوير الأداء العلمي للأزهريين على مستوى العالم، من خلال الأنشطة التي تُقِيمُها للأزهريين سواءً بمقرها الرئيس بالقاهرة أو بفروعها داخل مصر وفي دول العالم المختلفة؛ بهدف ثقلهم بالفهم الصحيح للمنهج الأزهري، بما يتناسب مع الواقع المعاصر وما يستجد عليه من قضايا في مجتمعاتهم، من أجل تطوير أدائهم في كافة المستويات والأنشطة؛ حتى يضطلعوا بدورهم كسفراء للأزهر في شتى أنحاء العالم، وبما يُمكنهم من الدفاع عن قيم الوسطية والاعتدال وترسيخ ثقافة الحوار؛ لنبذ التطرف والإرهاب والعنف.
يُمكن إجمال أبرز أنشطة المنظمة لترسيخ منهج الوسطية والاعتدال، ودعم قيم قبول الآخر والتعايش السلمي، ودعم الوحدة الوطنية بين أفراد المجتمع الواحد، مع تفنيد ادعاءات التنظيمات الإرهابية بقتل المخالفين للعقيدة، من خلال بيان الأخطاء الشرعية والمغالطات الدينية في أفكارهم؛ فيما يلي:
1. الملتقى العالمي الرابع لخريجي الأزهر، عقد بالقاهرة، بعنوان: «الأزهر والغرب: ضوابط الحوار وحدوده»، وفي عام 1430هـ ، الموافق: 2009م، برعاية وحضور فضيلة الإمام الأكبر أ.د/أحمد محمد الطيب، شيخ الأزهر ـ رئيس جامعة الأزهر آنذاك، وبمشاركة ممثلين للأديان السماوية والمعتقدات الإنسانية.
2. المشاركة في المؤتمر العالمي الذي عقده الأزهر الشريف لمواجهة الإرهاب والتطرف، خلال يومي: 12،11 من صفر الخير 1436هـ، الموافق: 4،3 من ديسمبر 2014م، برئاسة فضيلة الإمام الأكبر الأستاذ الدكتور/أحمد محمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف ـ رئيس مجلس إدارة المنظمة، وبحضور كوكبة من رموز العالم الإسلامي ومسيحيي الشرق، والذي أكد خلاله الحضور جميعًا على أن المسلمين والمسيحيين في الشرقِ إخوةٌ، ينتمون معًا إلى حضارةٍ واحدةٍ وأمةٍ واحدةٍ، عاشوا معًا على مدى قُرون عديدة، وهم عازِمون على مُواصلةِ العيشِ معًا في دولٍ وطنيةٍ سيِّدةٍ حُرةٍ، تُحقِّقُ المساواةَ بين المواطنين جميعًا، وتحترمُ الحريَّات.
3. منتدى الوسطية والحوار بعنوان «الفكر المتطرف: أسبابه .. خطورته .. علاجه»، بتاريخ: 21 من ذي القعدة 1436هـ، الموافق: 16 من سبتمبر 2014م، بمشاركة فضيلة الراحل أ.د/محمد عبد الفضيل القوصي ـ عضوهـيئة كبار علماء الأزهر الشريف ـ نائب رئيس مجلس إدارة المنظمة العالمية لخريجي الأزهر، وفضيلة الراحل أ.د/القصبي زلط ـ عضوهـيئة كبار العلماء.
4. ورشة عمل حول الفكر المتطرف وأسلوب مواجهته بتاريخ: 10،9 من شهر من صفر 1436هـ، الموافق: 2،1 من ديسمبر 2014م، بحضور رؤساء فروع المنظمة بالخارج، حاضر بها كل من: فضيلة الراحل أ.د/محمد عبد الفضيل القوصي ـ عضوهـيئة كبار العلماء، فضيلة أ.د/شوقي علام ـ مفتي الجمهورية، فضيلة أ.د/عبد الحي عزب ـ رئيس جامعة الأزهر آنذاك، فضيلة أ.د/محمد رأفت عثمان ـ عضوهـيئة كبار العلماء، فضيلة أ.د/محمد ربيع الجوهري ـ عميد كلية اصول الدين الأسبق، فضيلة أ.د/إبراهيم الهدهد - نائب رئيس جامعة الأزهر آنذاك.
5. لقاء بتاريخ: 2 من مارس 2019م، تحت عنوان: حوار السلام والطمأنينة .. سفراء الأزهر والرهبان الفرنسيسكان، بالتعاون مع طائفة الرهبان الفرنسيسكان؛ حضره قيادات من الأزهر الشريف، كذا مجموعة من قساوسة الفرنسيسكان من خارج البلاد وداخلها.
6. إطلاق مبادرة "صناعة السلام والحوار المجتمعي" على هـامش لقاء افتراضي باستخدام برنامج (ZOOM)؛ شارك فيه نيافة الأنبا/إرميا ـ الأسقف العام رئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي الأمين العام لبيت العائلة المصرية، وفضيلة أ.د/محمد أبو زيد الأمير ـ نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه البحري ـ المنسق العام لبيت العائلة المصرية، وتم خلالها عقد زيارات وجولات للكنائس في منطقة صعيد مصر، تم خلالها الاتفاق على أنشطة وفعاليات مشتركة للمسيحيين والمسلمين يُمكن من خلالها ترسيخ قيم التعايش وقبول الآخر.
مجلة "نور" للأطفال:
7. أصدرت المنظمة مجلة متخصصة للأطفال باسم «نور»، تستهدف التواصل معهم بلغة مبسطة بما يُسهم في تربيتهم على القيم الوسطية النابعة من المنهج الأزهري، وغرس قيم الانتماء للوطن، وخلق عنصر التفاعل ودعم التفكير العلمي والمنطقي لدى الطفل، كما تقدم المجلة ورش عمل لفناني وكتاب المجلة، وقد أصدرت المجلة ثلاثة مسلسلات كارتونية للأطفال، هي: مسلسل "نور وبوابة التاريخ" ـ مسلسل "نور في قرية الطيبين" ـ ومسلسل "نور والرحلات الخارقة".
جريدة الرواق:
8. جريدة تصدرها المنظمة في خمس لغات: العربية، والإنجليزية، والفرنسية، والأردية، المالاوية؛ بهدف الوصول لكافة الأزهريين في أرجاء العالم. وتعمل الجريدة على إبراز الصورة الحقيقية والواضحة للإسلام، من تسليط الضوء على الجهود الأزهرية في نشر روح الاعتدال ومواجهة الأفكار المتطرفة.
فروع المنظمة بمحافظات مصر المختلفة:
9. قامت المنظمة العالمية لخريجي الأزهر بإنشاء فروع لها داخل محافظات جمهورية مصر العربية؛ لتجميع الأزهريين تحت مظلة واحدة في كيان قانوني مؤسسي؛ للعمل على تحقيق مجموعة من الأهداف، أبرزها: العمل على توعية المجتمع بالمنهج الأزهري الوسطي "عقيدة وشريعة وسلوكًا"، تهيئة الشخصية الأزهرية الفردية والجماعية للقيام برسالتها الكبرى "علمًا نافعًا وعملًا متقنًا وخلقًا قويمًا"، تجميع الأزهريين على المنهج الأزهري بأركانه الثلاثة "عقيدة أهل السنة الأشاعرة والماتريدية ـ فقه الأئمة الأربعة ـ التربية الأخلاقية"، السعي إلى تضييق نقاط الافتراق وتوسيع نقاط الاتفاق من خلال التركيز على القواسم المشتركة، تبنّي خطاب تثقيفي إلى تصحيح المفاهيم والمواقف والتصرفات وفق تعاليم وقيم الأديان السماوية. ووصل عدد الفروع إلى "20" فرعًا بمحافظات: الأقصر ـ الدقهلية ـ الفيوم ـ مرسى مطروح ـ بورسعيد ـ دمياط ـ الغربية ـ المنيا ـ سوهاج ـ أسيوط ـ المنوفية ـ الإسكندرية ـ البحيرة ـ بني سويف ـ أسوان ـ جنوب سيناء ـ كفر الشيخ ـ الجيزة ـ الوادي الجديد.
فروع المنظمة بدول العالم المختلفة:
10. سعى الأزهريون في جميع أنحاء العالم إلى إنشاء فروع لمنظمة المنظمة العالمية لخريجي الأزهر في بلادهم، وذلك للاستفادة من اسم الأزهر الشريف وتاريخه في مجال نشر صحيح الإسلام ومنهجه الوسطى المعتدل في جميع أنحاء العالم، وقد وصل عدد فروع المنظمة بالخارج إلى 20 فرعًا، بدول: المملكة المتحدة ـ إندونيسيا ـ ماليزيا ـ تايلاند ـ سلطنة بروناي ـ باكستان ـ الهند ـ الصومال ـ "قرضوا ومقديشيو" ـ جزر القمر ـ مالي ـ تشاد ـ كينيا ـ ليبيا ـ كوت ديفوار ـ تنزانيا ـ نيجيريا ـ وبنجلاديش، كما توجد طلبات تأسيس لعدد 12 فرعا بدول: اليمن ـ أفغانستان ـ إقليم كردستان في العراق ـ أستراليا ـ أوكرانيا ـ السنغال ـ الجزائر ـ المغرب ـ تونس ـ الفلبين ـ أفريقيا الوسطى ـ المكسيك.
مركز الشيخ زايد لتعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها:
11. أنشأ الأزهر الشريف مركزًا لتعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها، بدعم كريم من مؤسسة الشيخ زايد، بتاريخ: 2 من ذي القعدة 1431هـ، الموافق: 10 من أكتوبر 2010م، بقرار فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر رقم (524)؛ نظرًا لأهمية اللغة العربية بالنسبة للناطقين بغيرها من المسلمين في التعلمّ، وتتولى المنظمة العالمية لخريجي الأزهر إدارته بموجب قرار فضيلة الإمام الأكبر أ.د/أحمد محمد الطيب ـ شيخ الأزهر الشريف، ودرس بالمركز منذ تأسيسه وحتى تاريخه عدد "2252" طالب وطالبة، وقد حصل المركز على جائزة الشيخ محمد بن راشد للغة العربية، كأفضل مبادرة لتعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها، حيث نجحت بالتنسيق مع مدرسي المركز في تعليم اللغة العربية لعدد "7000"، من غير الناطقين باللغة العربية باستخدام أفضل الوسائل الأكاديمية؛ لتعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها، وابتكار أساليب تعليمية مساعدة جديدة، من خلال استخدام وسائل إيضاحية لغوية، وألعاب تعليمية، بالإضافة إلى ورش العمل والتدريب المستمر للمدرسين، مع الإشراف التعليمي.
مشروع التعليم عن بكلية العلوم الإسلامية للوافدين بجامعة الأزهر:
12. أطلقت المنظمة العالمية لخريجي الأزهر بالتعاون مع جامعة الأزهر الشريف برنامجًا تعليميًا لمنح شهادة «الليسانس» في العلوم الإسلامية والعربية عن طريق «الإنترنت»، يتيح للطلاب الراغبين من كل دول العالم فرصة الالتحاق بجامعة الأزهر، دون تكلُّف مشقة الانتقال من بلادهم؛ بهدف توسيع نطاق نشر العلوم الأزهرية على المستوى العالمي، وترسيخ منهج الأزهر الوسطي المعتدل؛ وذلك من خلال الموقع الإلكتروني (www.azharegypt.net)؛ ليكون هـمزة الوصل بين الباحثين عن التعليم الأزهري من مختلف دول العالم.
• مرفق تقرير مصور عن جهود المنظمة في ترسيخ قيم الأخوة الإنسانية.

YouTube Video Link ( If Available )youtu.be
Supporting Documents
Letter to prove your eligibility:40D6CBD8-A885-4BE9-A449-06F184B43CD7.jpeg
Nominee's current curriculum vitae or Bio:السيرةالذاتية.pdf
Supporting evidence of Nominee’s relevant initiative(s):دليل-المبادرات.pdf
Letter of endorsement:خطاب-الدعم.pdf