The IP that submitted the form105.159.33.251
Form number on the system339
User accountAlhokama Center For Peace Research
Other Entries

This user has no other entries.

Date CreatedJanuary 1, 2022
Date UpdatedJanuary 1, 2022
Nominator NameSamir Boudinar
Nominator EmailEmail hidden; Javascript is required.
Nominator Gender
  • Male
Category of nomination qualificationAn intellectual, spiritual, or cultural leader
Nominator Phone+212662220377
Nominator OrganizationAlhokama Center for Peace Research
Nominee Namemohammed Yunus
Nominee Gender
  • Male
Nominee Organizationhttps://grameenbank.org
Nominee Achievement Brief

الأخوَّة الأعزَّاء، أعْضاء لَجْنة الاخْتيار ل " جائزة زايد لِلْأخوَّة الإنْسانيَّة " للعام 2022
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
فِي البدْء يطيب لي أن أهْديكم والْإنْسانيَّة جمْعاء أصْدق التَّحيَّات بالعام الميلادي الجديد، وإذ أبْتهل إِلى اللَّه أن يجْعل عامنَا الجدِيد عام تخطَّوْا فِيه الإنْسانيَّة مزيدًا مِن الخطوات نحْو السِّلْم والْأَمْن والتَّعايش. وإذ أثمن جهودكم البارزة والحكيمة في سبيل ترسيخ قيم الأخوة الإنسانية والتعايش السلمي.
ومساهمة مِنَّى فِي تدْعيم رِسالتكم السَّاميَّة الَّتي تحْملهَا " جائزة الأخوَّة الإنْسانيَّة " الَّتي تُشْرفت بِحمْل اِسْم المغْفور لَه بِإذْن اللَّه تعالى، صاحب السُّموِّ الشَّيْخ زايد بْن سُلْطان آل نهْيان طيَّب اللَّه ثراه، فانة يشرفني أن أتقدِّم بترشيح الأستاذ الدكتور " مُحمَّد يُونس " لجائزتكم المرموقة كشخصية العام 2022، فهو أحد فُرْسان الأخوَّة الإنْسانيَّة النبلاء وحمَّلَه رِسالتهَا.
حيث ولد محمد يونس عام 1940 في مدينة شيتاجونج بنجلاديش وتخرج في جامعتها ثم حصل على الدكتوراة في الاقتصاد من جامعة فاندربيلت بولاية تينيسي الأمريكية. وفي عام 1974 حدثت مجاعة في بنجلاديش قُتل فيها ما يقرب من مليون ونصف المليون. فعاد على الفور لبلادة ليصبح رئيسًا لقسم الاقتصاد في جامعة شيتاجونج، لكنه لم يكتف بتدريس نظريات الاقتصاد في الجامعة وعلى بعد خطوات منه يموت الناس جوعا.
وقد لاحظ أن النساء يقترضون من المرابين سنتات بسيطة بفوائد باهظة من أجل تمويل أعمالهم الحرفية.
فمضى يحاول إقناع البنك المركزي أو البنوك التجارية بوضع نظام لإقراض الفقراء بدون ضمانات، وهو ما دعا رجال البنوك للسخرية منه ومن أفكاره، زاعمين أن الفقراء ليسوا أهلا للإقراض، لكنه لم ييأس وقرر المبادرة بنفسه فأخْرج 27 دُولار مِن جيْبه الخاصِّ هذه النقود البسيطة كانت كل ما يملك وقام بِإقْرَاضها لاثنين وأربعين من الأسر الفقيرة كانت في حاجة لهذه السنتات لشراء لوازم صناعتها الحرفية تلك السنتات غيرت حياة تلك الأسر.
وبعد أن نجحت فكرته التي جاءت من إيمانه بأن الفقراء هم أيضا جديرين بالاقتراض وإِيمانه بِأنَّ الجسد الإنْسانيَّ هُو جسد واحد وان كُلَّ البشر غنيَّهم وفقيرهم أخوه لَهم كامل الحقِّ فِي حياة كريمة استطاع بعد ذلك تحويل أفكاره الي حقيقة بإنشاء بنك جرامين في عام 1979 في بنغلاديش، ليكون بنكا لِإقْرَاض الفقراء بِنظام القروض مُتناهية الصِّغر وبضمانات جماعِيَّة فِيمَا بيْنهم والَّتي ساعدتْهم على القيَام بِأعْمَال بسيطة تدرُّ عليْهم دخْلا معْقول. هذَا النِّظَام المبني على الضَّمَان التَّعاونيِّ كانت له نتائج أعظم من مجرد إقراض الفقراء فقد خلقت تلك الفكرة الملايين من المجموعات الأخوية التضامنية فيما بينها والحريصة علي نجاح كل فرد فيها. ولقد حصل دكتور محمد يونس على جائزة نوبل للسلام عام 2006 بالمشاركة مع بنك جريمين.
اليوْم أصبحت مُبادَرة الدُّكْتور مُحمَّد يُونس فِي بنْك جُريْمِين أو بنْك الفقراء ملهمة لملايين المبادرات في الكثير من دُول العالم وقاراته على اختلاف درجة تقدم تلك الدول ومستواها الاقتصادي. وقد تحوَّلتْ الفكرة مِن مُجرَّد بُنوك لِلْفقراء إِلى مُبادرات لِبناء المصانع والْمشْروعات الإنْتاجيَّة بِمشاركة العدِيد مِن الشَّركات العالميَّة. لِتصنُّع سُبل حياة كريمة وإنْسانيَّة.
إنني أرشح الدُّكْتور مُحمَّد يُونس كرجل العام لجائزتكم المرموقة، لَيْس بِاعْتباره صاحب تجْربة اِقْتصاديَّة ناجحة وملْهِمه فِي دعْم الملايين مِن الفقراء حوْل العالم فقد منْح جائزة نوبل للسلام و50 درجة دُكْتوراه فخْريَّة مِن مختلف الجامعَات فِي 20 دولة، بل بِاعْتباره أحد أصحاب الجهود العظيمة والبارزة لتحقيق الأخوَّة الإنْسانيَّة وواحدا من حمْلة رِسالتهَا. وإيمانه بحق الفقراء في الحياة الكريمة والساعين لتحقيق ذلك رغْم مُعاناتهم مِن المشكِّكين والْمثبِّطين والْمتطرِّفين مِن اليسَار والْيمين حيْث حارب فكرتة اليساريِّين بِاعْتبارها مدْخلا لِلرَّأْسماليَّة وحاربها المتشدِّدين بتكفير النِّسَاء الفقيرات المتعاملات مع بنك جريمين رغم انه لم يكن يتعامل بالفؤاد أصلاً، وهكذا دائما يواجه أصحاب رسالات الإنسانية.
. إِنَّ تكْريم الدكتور مُحمَّد يُونس يتجاوز شخْصه فهُو تكْريم لِكلِّ المؤْمنين بالأخوة الإنْسانيَّة ومبادئها إيمانا ينتقل مِن قُلوبهم وعقولهم لِيصْبح واقعًا. وهو حافزاً لِكلِّ هؤلاء بِالْمضيِّ قُدمًا فِي سبيل تحْقيق الأفْكار الَّتي تخْدم البشر فِي كُلِّ وزمان ومكان والتَّمَسُّك بِرِسالة الأخوة الإنسانية وحق الجميع في حياة كريمة.
خِتامًا، أسْأل اللَّه العليُّ القدِير أن يُسدِّد خُطاكم ويبارك مسْعاكم لِخدْمة الرِّسالة الإنْسانيَّة الجامعة، وان تظلّ الجائزة علامة فارقة على طريق ترْسيخ معاني الأخوَّة الإنْسانيَّة.
وتقبَّلوا السَّادة الأجلَّاء بالغ التَّقْدير وعميق الاحْترام
د. سمير بُودينار
المدِير التَّنْفيذيِّ لمركز الحكماء لبحوث السلام

YouTube or LinkedIn Link ( If Available )youtube.com
Letter to prove your eligibility:Samir_Boudinar-_Invitation-to-Nominate_VF.docx
Letter of endorsement:Nomination-letter-for-Dr.-Muhammad-Yunus.docx
Nominee's current curriculum vitae or Bio:DR-mohammed-younes-current-Curriculum-Vitae.docx